الشرق الأوسط وشمال إفريقيا

أفدي الدولیة تستنكر مجزرة قوات النظام السوري في مدینة دوما وتعتبرھا جریمة ضد الانسانیة

شنت طائرات النظام السوري ھجوما كیمیائیا على مدینة دوما، وذلك بصواریخ یرجح أنھا تحتوي على غاز الكلور السام وأخرى تحتوي على غاز السارین المحرمین دولیا مما أسفر على مقتل أكثر من 150 مدنیا جلھم من الأطفال والنساء، وإصابة المئات من المدنیین وأغلبھم في حالة حرجة.

وإننا إذ نندد بھذا العمل الإجرامي الفظیع، والذي نعتبره جریمة ضد الانسانیة تستوجب المساءلة والعقاب، نحمل النظام السوري ومعھ الدول الداعمة لھ، وعلى رأسھا روسیا، والمؤسسات الدولیة العاجزة عن وضع حد لھذه الانتھاكات المتكررة المسؤولیة الكاملة عن ھذه الخسائر البشریة. وندعو مجلس الأمن ، وباقي المؤسسات التابعة للأمم المتحدة الى اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لحمایة الشعب السوري ومنشآتھ المدنیة من حماقات قوات بشار الأسد.

منظمة إفدي الدولیة
قسم الشرق الأوسط وشمال إفرقیا
7 أبریل 2018

مقالات ذات صلة

إغلاق