الشرق الأوسط وشمال إفريقيا

المغرب : الصحافي توفيق بوعشرين يدخل في إضراب عن الطعام احتجاجا على ظروف سجنه

توصلت منظمة إفدي الدولية لحقوق الإنسان من عائلة الصحافي توفيق بوعشرين مدير جريدة “أخبار اليوم”، بمعلومات تفيد أنه دخل في إضراب عن الطعام منذ الأحد فاتح دجنبر الحالي، احتجاجا على ظروف سجنه اللاإنسانية والقاسية والمهينة بحسب تعبير العائلة، و على مصادرة الرسائل الموجهة له من طرف زوجته و أبناءه، بالإضافة إلى النظام الغذائي القاسي الذي يخضع له في محبسه، و الذي يتنافى كليا مع حالته الصحية، خاصة وأنه يعاني من أمراض مزمنة.
إن منظمة إفدي الدولية، وهي تتابع هذا الملف عن كثب تدعو السلطات المغربية للتأكد من وضعية السجين توفيق بوعشرين و تذكرها بالتزاماتها في مجال احترام حقوق المعتقلين، وخاصة الفقرة الأولى من المادة 10 من العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية والتي تحث على أن “يُعامل جميع المحرومين من حرياتهم معاملة إنسانية،تحترم الكرامة الأصيلة في الشخص الإنساني”، ناهيك عن تعارض هذه المعاملة اللإنسانية والقاسية والمهينة بحسب السيد بوعشرين مع حقوق السجناء المنصوص عليها في قواعد الأمم المتحدة النموذجية الدنيا لمعاملة السجناء”، والمعروفة أيضا بـ “قواعد نيلسون مانديلا” والمعتمدة من المجلس الاقتصادي والاجتماعي التابع للأمم المتحدة، وخاصة القواعد 27 و 58.
قسم الشرق الاوسط وشمال افريقيا
منظمة إفدي الدولية
3 دجنبر 2019

مقالات ذات صلة

إغلاق