الشرق الأوسط وشمال إفريقيا

الجزائر: إدانة السيد فتحي غراس بسنتين نافذتين حكم قاسٍ ولا مبرر له

أصدرت محكمة باب الوادي في الجزائر العاصمة اليوم الأحد حكما يقضي بسجن الناشط المعارض الموقوف منذ شهر يونيو فتحي غراس، منسق حزب الحركة الديمقراطية والاجتماعية (الحزب الشيوعي الجزائري سابقا)، لمدة عامين وغرامة تقدر ب 200 ألف دينار جزائري على خلفية تهم أبرزها إهانة رئيس الدولة، وفق ما أفادت به اللجنة الوطنية للإفراج عن المعتقلين

وإننا إذ نعتبر الحكم قاسيا جدا لأنه صدر بسبب تعبير السيد غراس عن موقفه المعارض لاجراءات الدولة، وهو ما يكفله له الدستور والقانون الجزائري إضافة الى مقتضيات اتفاقيات حقوق الانسان التي صادقت عليها الجزائر، نطالب السلطات الجزائرية بحماية حرية التعبير وعدم قمع المعارضين

وندعوها الى اطلاق سراح كافة معتقلي الرأي والذين يصل عددهم الى 300 سجين رأي، تم توقيفهم بسبب نشاطهم في الحراك أو الدفاع عن الحريات الفردية، بحسب اللجنة الوطنية للإفراج عن المعتقلين.

قسم الشرق الاوسط وشمال افريقيا
منظمة إفدي الدولية لحقوق الانسان

09/01/2022

مقالات ذات صلة

إغلاق