الشرق الأوسط وشمال إفريقيا

المملكة السعودية: تصريح النائب العام السعودي في قضية مقتل الصحفي جمال خاشُقجي، يحمل تناقضات عدة ويعيد التحقيقات إلى مرحة الصفر

إن بلاغ النائب العام السعودي سعود بن عبد الله المعجب أثناء الندوة الصحفية التي عقدها اليوم والتي أعلن فيها عن الحكم ابتدائيا بالإعدام ضد خمسة متهمين، ومعاقبة ثلاثة آخرين بالسجن 24 عاما في قضية مقتل الصحفي جمال خاشُقجي، وبراءة كل من أحمد عسيري نائب رئيس المخابرات السابق وسعود القحطاني المستشار السابق لولي العهد السعودي، والإفراج عن القنصل السعودي في إسطنبول محمد العتيبي والذي شهد العالم إنكاره لجريمة تمت في مكتبه وأمام عينيه، وهو تصريح مخالف للنتائج التي توصل إليها تقرير المحققة الأممية أغنيس كالامارد، كما أنه يحمل في طياته كثيرا من التناقضات، لذا نجدد طلبنا بتحقيق دولي نزيه، يضمن عدم التضحية بمتهمين افتراضيين، وحتى لا يفلت الجنات الحقيقيين  (ومنهم من تمت تبرئتهم) من العقاب، كما نطالب بوقف كل عقوبات الإعدام الصادرة في حق المتهمين الخمسة لأنها تتنافى مع قيم العدالة والإنصاف.
قسم الشرق الأوسط وشمال افريقيا
منظمة إفدي الدولية لحقوق الانسان
23 دجنبر 2019

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق