الشرق الأوسط وشمال إفريقيا

اليمن :التحالف العربي ينتهك القانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية

قوات التحالف العربي بقيادة المملكة السعودية والإمارات العربية ترتكب مجزرة جديدة في محافظة ذمار وسط اليمن، حيث قامت باستهداف سجن تابع لجماعة الحوثي مخلفاً بحسب اللجنة الدولية للصليب الأحمر مائة قتيل وأزيد من مائة جريح من الأسرى التابعين للحكومة الشرعية، علما أن المركز المستهدف كان معروف لدى قوات التحالف، وسبق وأن قامت بعثة من الصليب الأحمر بزيارته عدة مرات.

ونعبر في منظمة افدي الدولية عن تنديدنا ورفضنا لهذا الهجوم المنافي لمقتضيات القانون الدولي الانساني وقواعده العرفية، ولأخلاقيات الحرب والتي تقضي بتوفير الحماية الكافية للأسرى والمعتقلين، على اعتبار أن المؤسسات السجنية تُعد من المنشآت المدنية التي تحظى بحماية القانون الدولي، لهذا نُحمل دول التحالف العربي مسؤولية هذا الهجوم، وعدم صحة ما ذهبت اليه بأنها اتخذت الإجراءات الوقائية اللازمة لحماية المدنيين، وأن غارات طائراتها كانت تتعمد إستهدافهم.
لهذا الغرض ندعو الى فتح تحقيق دولي عاجل في ملابسات هذه الجريمة، كما نطالب كل أطراف الصراع في اليمن الى توخي الحذر وتجنب استهداف المدنيين والمنشآت المدنية.

قسم الشرق الاوسط وشمال افريقيا
منظمة إفدي الدولية لحقوق الانسان
31 غشت 2019

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق