آسيا والمحيط الهادئ

ميانمار:افدي الدولية تدين جرائم حكومة ميانمار ضد الروهينجا

ميانمار:افدي الدولية تدين جرائم حكومة ميانمار ضد الروهينجاقامت قوات الأمن الميانمارية من جديد  بتعزيز آليتها العسكرية لقمع الأقلية المسلمة في ولاية راخين. وقد لقي اكثر من 100 من الابرياء مصرعهم وأُصيب عدد كبير منهم وشرد حوالى 20 الف شخص الى دولة بنجلاديش المجاورة التى تستضيف  آلاف اللاجئين من الأقلية المسلمة فى ميانمار. وهذا التصعيد الأخير هو فصل آخر من سلسلة طويلة من
المعانات  من جرائم التعذيب والإبادة الجماعية التي تستهدف المواطنين المسلمين وغير المعترف بهم في ميانمار.
ومنظمة إفدي الدولية إذ تدين جرائم حكومة ميانمار تجاه شعب الروهينجيا، تدعوا المجتمع الدولي بكل مؤسساته إلى التحرك لوقف هذا التطهير العرقي. وندعو حكومة ميانمار أن تتخلى عن هذه الممارسات غير المتحضرة وأن تلتزم بمعايير واتفاقيات حقوق الإنسان  الدولية. وأخيرا، نعلن أننا سنقوم بتوثيق ورصد الأوضاع عن كثب لكشف وفضح انتهاكات وجرائم حكومة ميانمار، مع استعمال كل ما يخوله لنا القانون الدولي من إجراءات وآليات  أمام المحاكم الدولية والهيآت الأممية.
منظمة إفدي الدولية
قسم  آسيا والمحيط الهادئ
المملكة المتحدة
التاريخ31/08/2017

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق