الأقسامالشرق الأوسط وشمال إفريقيا

العراق: أعمال عنف مثیرة للقلق ترتكب ضد الأقلیات من طرف تنظیم الدولة الإسلامیة

تدین إف دي الدولیة الأعمال التي ترتكب في العراق من قبل تنظیم الدولة الإسلامیة المتطرف ، والذي أعلن نفسھ كدولة داخل الدولة العراقیة ، ویرتكب فظائع وحشیة ضد كل الأقلیات وخاصة ضد مسیحیي و یزیدیي العراق . أقلیات یعیشون منذ قرون في ھذه المنطقة، وعاشوا دائما في سلام مع السكان المحلیین الآخرین، و مع كل الطوائف الدینیة منصھرة . ویذكر أن ھذه المجموعة المتطرفة تمتلك سلاحا كثیرا، و ترتكب جرائم بشعة ضد كل الذین لا یتقاسمون معھم وجھة نظرھم حول العالم و قضایاه . وعلیھ فمئات الأشخاص قد فقدوا حیاتھم بالفعل قبل بضعة أسابیع ، وآلاف المسیحیین أجبروا على ترك منازلھم و الذین یرفضون ذلك منھم، یھددون بالقتل . و تلصق كتابات على منازلھم تبین أنھم مسیحیون 

إن ھذه الأفعال المشینة غیر مقبولة وتتعارض مع جمیع الاتفاقیات الدولیة الإنسانیة و حقوق الإنسان . تدعو إف دي الدولیة إلى إجراء تحقیق دولي و أن یعاقب أي عمل غیر قانوني في ھذا الصدد . تدعو إف دي الدولیة أیضا الزعماء العراقیین للتشاور مع جمیع مكونات البلاد لتشكیل حكومة تمثل حقیقة وبطریقة دیمقراطیة ودون تمییز جمیع المكونات العرقیة و الطوائف الدینیة العراقیة.

منظمة إفدي الدولیة

قسم الشرق الأوسط و شمال إفریقیا

بروكسیل ، بلجیكا

مقالات ذات صلة

أضف تعليقاً

إغلاق
إغلاق