الأقسامالشرق الأوسط وشمال إفريقيا

افدي الدولیة لحقوق الانسان تدین أحكام الإعدام في مصر

لقد صرحنا في بیان سابق یوم 26 مارس الماضي إثر إصدار محكمة المنیا حكما بالإعدام في حق588 متھما أن ھذه المحاكمة ھي محاكمة صوریة تفتقد الى أدنى شروط المحاكمة العادلة حیث أن جلسة المحاكمة استمرت لأقل من ساعة للنظر في مختلف التھم الموجھة للمتھمین الذین غاب أغلبھم عن قاعة المحكمة و بأن ھیئة الدفاع قررت الصمت حینما تبین لھا استحالة الترافع عن موكلیھم وبأن الادعاء عجز عن تقدیم أیة إثباتات مادیة تدین أیا من الأشخاص المتھمین.

ویوم السبت الماضي شاركت منظمتنا افدي الدولیة لحقوق الانسان في الندوة الصحفیة التي نظمھا الائتلاف العالمي للحریات والحقوق للإعلان عن إرسال بعثة من المحامین والحقوقیین للوقوف بعین المكان على الانتھاكات الصارخة لحقوق المعتقلین والاستماع لشھادات عائلاتھم ومحامیھم والاستماع لجمعیات حقوق الإنسان من أجل إعداد تقریر مفصل حول ھذه الحالة، الشيء الذي تأكد لنا الیوم من خلال مكالمتنا مع أحد أعضاء منظمتنا في البعثة والذي أكد لنا تدھور الوضع الحقوقي والإنساني في مصر .

وفي ھذ الوقت العصیب من تاریخ مصر حیث وصل القمع والتقتیل حد العقوبات الجماعیة وعرف مستویات لم یشھدھا منذ انطلاق ثورة ینایر2011 تنضاف ھذه المحاكمة المھزلة إلى السجل غیر المشرف للسلطات المصریة في مجال انتھاك حقوق الإنسان منذ الانقلاب العسكري، وأمام ھذا كلھ لا یسعنا في منظمة افدي الدولیة لحقوق الانسان إلا أن:

• ندین ونستھجن بقوة ھذا النوع من المحاكمات الصوریة ونعتبرھا محاكمة باطلة لعدم احترامھا المعاییر الدولیة للنطق بحكم الإعدام.

• ندین بقوة الاستعمال المفرط واللامتناسب لأدوات القمع من طرف قوات الشرطة والعسكر والمؤدیة في كثیر من الأحیان إلى الموت.

• نطالب السلطات المصریة بالاحترام الفوري لواجبھا الأخلاقي و القانوني في ضمان الحقوق الأساسیة للمعتقلین و المتھمین و تمتیعھم بكافة شروط المحاكمة العادلة.

• نذكر السلطات المصریة بالاتفاقیات و المعاھدات الدولیة و الإقلیمیة المتعلقة بحقوق الإنسان التي صادقت علیھا، وخاصة المادة السادسة من العھد الدولي الخاص بالحقوق المدنیة والسیاسیة.

• نطالب مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة بالتحرك فورا من أجل وقف مجزرة الإعدامات الجماعیة ھذه.

• نثمن موقف المفوضیة الأفریقیة لحقوق الإنسان الذي أعلن قبول المفوضیة الدعوى التي تطالب بتعلیق كافة أحكام الإعدام وبتدخلھا للتحقیق في ظروف المحاكمة من أجل البت في إجراءاتھا مستقبلا.

• ندعو المجتمع الدولي و كافة الھیئات و المنظمات الحقوقیة و المدنیة للتندید بھذه المحاكمة الجائرة والضغط على السلطات المصریة من أجل دفعھا لاحترام الحقوق الأساسیة لمواطنیھا.

منظمة افدي الدولیة لحقوق الانسان

قسم الشرق الاوسط وشمال افریقیا

بروكسیل، بلجیكا

مقالات ذات صلة

أضف تعليقاً

إغلاق
إغلاق